البداية الجديدة إن شاء الله


بسم الله الرحمن الرحيم

الحمدلله الذي وهبني وقتاً وفرصةً في تحديث هذه المدونة المسكينة. قد حاولت منذ الشهور الماضية في كتابة المقالات العربية والحمدلله استطعت أن أكتبها ولو عددها ما بلغ خمسة. لست أدري كيف سأكتب لأن معظم الكلمات العربية التي كنت عرفتها قد غابت! أو على الأقل، هي قد دفنت في أعماق قلبي حتى صعبت حفرتها.

الآن لي ابنة واحدة وهي قرة عيني. اسمها مجدية بنت إعزاز. أتكلم معها باللغة العربية (والإنجليزية) لأنني أريد أن يكون لديها الملكة الجيدة في هذه اللغة فضلاً عن لأتعود نفسي بهذه اللغة المحبوبة إلى قلبي. والله لا أدري ما ذا سيقول أي العربيّ إذا يصل إلى مدونتي هذه ويقرأ كل ما قد كتبت، خاصة هذه الكتابة!

سأكتفي بهذا القدر (هههه، هذا الكلام العادي لإنهاء التقديم!) لأنني لا أريد أن أعيب مدونتي بلغتي المليئة بالأخطاء. لا تقلق. لا أقول أن هذه هي نهاية جهدي في الكتابة بالعربية بل هي البداية الجديدة! إن شاء الله.


تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

الشوق

إذا...